عزلة عن الشبكة: الاستعداد

tumblr_o23e0qbWbX1tlwzgvo1_1280

ما قبل البدء بالعزلة التقنية كان علي اتخاذ بعض الخطوات والتدابير البسيطة؛ ذلك لأن جزءًا كبيرًا من طبيعة حياتنا يعتمد على الاتصال بالشبكة والتقنية عمومًا، فغيابها قد يعني بعض الفوضى أو الفراغ إن لم يكن هناك القليل من التخطيط للأمر. لذلك تدوينة اليوم هي للحديث عن هذه الخطوات. وألفت النظر أنني أردتها عزلة خفيفة وإجازة كذلك، أستمتع بها بالأشياء المفضلة البسيطة، دون أي زخم مهني أو معرفي.

وأهم ما قمت به من خطوات:

تفقد التطبيقات والخدمات المتعلقة بالحياة اليومية

طبيعة العزلة التي اخترتها –كما أسلفت- لن تقتصر على إيقاف اتصال الشبكة بل أيضًا تقليل استخدام الأجهزة، وأهمها الهاتف الذي سيبقى على وضع محدود المهام، أي لا استخدام للتطبيقات حتى في وضع offline، لذلك كان لا بد لي أولًا من تفقد التطبيقات للتأكد من تلك التي أستخدمها بكثرة في أيامي (عدا عن التواصل والترفيه). ومما وجدت منها: تطبيق مراقبة المصاريف، وتطبيق الملاحظات، وهذان قررت الاستغناء عنهما واستبدالهما بالكتابة على الدفتر (في صفحة مخصصة تحديدًا) ولا ضير من استخدام الآلة الحاسبة كذلك 😀 وبعد إعادة الاتصال أقوم بتفريغها في مكانها المناسب. تطبيق آخر كان المترجم فأنا استخدم عادة خدمة google Transulate ، فكرت مبدأيًا أنه بإمكاني تحميل برنامج للحاسوب (وهنا دارت بي الذكريات لذلك البرنامج المميز “قاموس صخر” واستخدامتنا التي لا تتوقف له بالعربية أو الإنجليزية)، لكن بعدها قررت أنني إذا ما احتجت فسأستخدم القاموس الاعتيادي، ولم لا؟

إعلام بعض الأطراف بالغياب

قبل العزلة كان لا بد من إعلام بعض الأطراف، وخاصة ممن يقطنون خارج البلاد ونعتمد بالتواصل بشكل أساسي على الإنترنت، لذلك أبلغت عن غايبي عددًا محدودًا من صديقاتي، والمشرف في أحد المشاريع التطوعية (مع تسليم مبكر لبعض مهامي)، أما بالنسبة لعائلتي فلم أبلغ أحدًا ولا أعلم أصلُا إن كانوا عملوا بالأمر، والحمدلله لا يتواجد الآن أحد منهم خارج البلاد مما يجعل الأمر أسهل، وكما قلت هم اعتادوا على عدم ردي السريع وإيقافي للبرامج😋 وبكل الأحوال للاحتياط في حال أرسل أي شخص غيرت صورتي الشخصية في الواتس أب والتليجرام إلى هذه:
photo_2019-07-29_23-20-08

تحضير قائمة بالنشاطات البديلة

لا شبكة! حسنًا، لكن ماذا سأفعل عوضًا عن ذلك؟ قمت بالاستعانة بهذه الشبكة لمساعدتي في هذا😁 وانطلقت بالبحث مستخدمةThings to do without Internet ، والحمدلله وجدت نتائج كثيرة ومتنوعة، وأثناء البحث أيضًا كانت تخطر ببالي أفكار أخرى، بالنهاية قمت بجمعها وكتابتها في دفتري مع حرصي على جعلها صفحات جميلة باعثة على السعادة، وبالتأكيد سوف أعود لها دومًا في حال وجود الشبكة أو دونها (فبالطبع لن أقوم بها جميعًا في هذه الفترة القصيرة)، ولأن من أهم أهدافي من هذه العزلة هو إضافة المزيد من النشاطات لحياتي.

تجهيز المواد المساعدة في النشاطات

بعد كتابة كل هذه النشاطات، يظهر أن بضعها يحتاج موادًا مساعدة، منها ما كان متوفرًا والآخر لا، وتاليًا بعض التفصيل:

الكتب والمجلات والجرائد:

قبل الإنترنت كانت هذه هي المصادر الكتابية لتلقي المعلومات والمعرفة، ورغم سهولة توافرها سابقًا لكن لم يعد الأمر كذلك الآن؛ لأن الكثير منها تحول لصيغة إلكترونية. وأيضًا أردت شخصيًا أشياء مخصوصة منها، أذكر مثلًا بعض المجلات المتخصصة في مجالات معينة، ومجلات الأطفال، وأعدادًا معينة من الجرائد، وكتب المنوعات، ولتوفير مثل هذه علي البحث كثيرًا والذهاب لأماكن معينة  في عمّان ليست قريبة مني، لكنني إن شاء الله سأفعل ذلك قريبًا (لعزلات أخرى ربما😁) .

من الأمور التي وفرتها أني قمت بطباعة مجموعة صفحات التسالي التي تكون في الجرائد، والتي لطالما حللت الكثير منها ولا أزال على عادتي هذه ففي هاتفي كل فترة، وهكذا حصلت على مجموعة من الكلمات المتقاطعة والسودكو وكلمة السر وغيرها.

بالنسبة للكتب الأمر أسهل، فقد قررت أن أعيد قراءة بعض من كتبي المفضلة أو ما يتوافر منها لدي كنسخ ورقية، ووجدت كذلك مجموعة ألغاز “المغامرون الخمسة” التي يحتفظ بها أخي لدي، ومتفرقات من كتب وقصص قديمة.

التلفاز والمذياع:

فكرت أنه من الممكن استخدام بعض الأجهزة ولكن بطريقتها الأصلية، أي المشاهدة والسماع بشكل مباشر، رغم أنني نادرًا ما أشاهد التلفاز وفي العادة للوثائقيات، وكذلك المذياع فرغم ارتباطي العاطفي به لكنني أيضًا منذ زمن لم أستمع لإذاعة محلية.

مواد للمشاهدة:

بما أنني بالعادة قبل النوم أقسم وقتي بين المشاهدة والقراءة، فقد قررت الإبقاء على هذه الفقرة ما استطعت ضبط الوقت وطبيعة المواد. ومن أجل ذلك (قمت بالاستعانة بالشبكة مجددًا) لتحميل إحدى موادي المفضلة والتي تتشكل من عدة حلقات، وشيء من أفلام الكرتون وغيرها للاحتياط😋

الدفاتر والأوراق والألوان:

حسنًا هل هناك داع للشرح هنا؟ بالطبع أنا أحتاج لدفاتري في كل وقت، فكيف بدون أجهزة، الشيء الإضافي سيكون أنني سأقوم بكتابة سرد بسيط عن طبيعة يومي في كل من أيام هذه العزلة. سأجرب الرسم ربما، وقمت بشراء دفتر تلوين جديد (للصغار وليس دفاتر التلوين للكبار لأنني جربتها سابقًا ولم أستطع التعامل مع تفاصيلها الكثيرة) لممارسة هوايتي المعتادة.

الألعاب:

يمكنني خلال هذا الوقت ممارسة بعض الألعاب المختلفة، لكنني لم أجلب أشياء جديدة وسأستعين بالموجود، أو أقوم بصناعتها إن احتجت.

كان هذا ما لدي اليوم، وأعتذر إن كنت تنتظر نتائج العزلة في هذه التدوينة، لكن أحببت السير ببعض التسلسل وذكر شيء من الاستعدادات. وفي المرة القادمة إن شاء الله سأحدثكم عن التجربة وأحداثها وتفاصيلها😉.

الإعلانات

7 أفكار على ”عزلة عن الشبكة: الاستعداد

  1. أعجبتني جداً خطوة الاستعداد!
    هذا يجعل تطبيق القرار أسهل بكثير من تطبيقه بشكل مفاجىء 😀🎊
    بالمناسبة… مجموعة ألغاز “المغامرون الخمسة” تحتفظ بها خالتي منذ صغرها و قبل خمس سنوات تقريباً أعطتني اياها و قرأتها ، أذكر أنني كنت سعيدة و مستمتعة جداً بملمس الورق المُصفَر و المحتوى الشيّق 😃

    شكراً للاستفادة الرائعة من هذه التدوينة❤️

    Liked by 1 person

  2. حنين داغر

    خطوة الإستعداد
    ربما هذه كان ما ينقصني حين أقرر الإعتزال عن شبكة التواصل والإنترنت

    خطوة مهمة ومميزة
    أحببت فكرة طباعة ألعاب السودوكو والكلمات المتقاطعة.
    ولربما سأنفذ الفكرة إن شاء الله خلال التسع من ذي الحجة، فتكون فرصة للعبادة بدون إنترنت وهاتف إن شاء الله

    بانتظار منشورك القادم لأستفيد بشكل أكبر علّني أنجح في عزلتي بنتائج طيبة

    Liked by 1 person

  3. تنبيه: روابط: هل تذكر فيجوال بيسك؟ – صفحات صغيرة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s